مقالات وآراء

المراة اذا صمتت علينا ان ننتظر الاعصار بقلم عبد العزيز الحسنين

قلب المرأة لايتبع عقلها وهذا سر نجاحها ,,وهي لاتستخدم عقلها وقلبها في آن واحد وهذا سر قوتها ,عكس الرجل فان قلبه يتبع عقله وهذا سبب فشله ,ويستخدم عقله وقلبه في آن واحد وهذا سر ضعفه. ان المراة عموما اما ان تكون ربة بيت ,ربما تكون متعلمة حتى بمراحل متقدمة لكنها تعمل في بيتها ,او يكون عملها خارج بيتها بمختلف المجالات وحسب مرحلة دراستها . المراة في البيت او خارج البيت وبمرحلة تعليم الى حد البكالوريوس او حتى الماجستير تعمل بقلبها فقط (انا هنا لااقول انها تلغي عقلها )لأن وضعها وموقعها يحتم عليها ذلك فهي تحب زوجها وابنائها واذا كانت غير متزوجة تراها حريصة على اهلها جميعا . ان المراة في البيت لو تستخدم عقلها وهو كامل وكبير لاشك لاحدثت الكثير من المشاكل,,, فالمنطق يحتم عليها التدقيق في كل شيء فيما يخص زوجها بالاساس لكنها تتغاضى خوفا على حبها اولا وعلى احبابها ثانيا فهي تعتقد ان حبها لزوجها ولد في رحم قلبها وليس من رحم عقلها ,,وعليه يبقى القلب ينبض حبا وحنانا وعطفا وعاطفة ويعطي ويهب ويمنح كل شيء جميل لمن حولها .المراة في البيت او خارج البيت في مرحلة معينة وغير متقدمة سواء في التعليم او المنصب تعطي وتهب من كيس قلبها المملوء بالحب والعاطفة والرومانسية والحنان. هنا انتهينا من المراة كربة بيت او خارجه سواء كانت متعلمة او غير متعلمة . الان ناتي الى المراة خارج بيتها وبمرحلة تعليم متقدمة الدكتوراة فما فوق او حتى الماجستير احيانا اذا كانت تنوي الحصول على الدكتوراة ,,,وتعمل بمنصب عالي جدا كمديرةعامة او اعلى ,,هنا المراة تكون شيء آخر تماما ,ويتجلى استخدام العقل بشكل مبهر وصارم. ان احساسها الفطري بالتحدي وشعورها ان سطوة الرجل على المنصب يمكن هزيمتها . توقف او حتى تلغي استخدام القلب لان الامر يتطلب ذلك فهي في حرب اثبات الذات ,اي تهاون او تراخي هو بمثابة اعلان اندحارها من ارض المعركة . لاحظ ان اغلب الدوائر والوزارات التي تراسها امراة احسن بكثير من تلك التي يراسها رجل. لان الرجل كلما كبر منصبه او او زاد عقله كبرت عاطفته وتبعه قلبه عقله ,فتراه وهو في منصبه العالي له غرفة خلفية للأجتماعت العاطفية ,وهذا مالا تفعله المراة اطلاقا . ان الرجل يطير بمحركين هما عقله وقلبه صحيح السرعة ستزيد لكن الوصول غير مضمون. اما المراة فتطير بمحرك واحد اما عقلها او قلبها صحيح السرعة عندهابطيئة لكن وصولها امر اكيد. لكن المراة التي تطير بمحرك عقلها تكون قاسية حتى على نفسها وليس على من حولها في البيت اوالعمل ,,,في العمل لاباس ,,,,لكن في حياتها الخاصة وفي بيتها هي المشكلة . فهي اذا وصلت الى منصب عالي وشهادة عالية اذا كانت غير متزوجة لن تتزوج ,,,اما لانها لاتزال واقعة تحت تاثير التحدي والطموح للوصول للأعلى ,,,او انها اصيبت بداء النظرة الاستعلائية ,,فهي لم ترى اي رجل يناسبها حسب رايها وحسب نظرها .لذلك نقول المراة اذا صمتت علينا ان ننتظر الاعصار)

Facebook Comments

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق