رئيس مجلس الادارة

القدس ليست للبيع قالها عباس ورسمها حمزة

عربى والى

لم يكن يعلم الفنان التشكيلي المصري إيهاب حمزة أن محتوى لوحته التي رسمها في بداية هذا العام وعرضها في معرضه الذي أقيم بتاريخ ١٠ اغسطس ٢٠١٨ سوف تتحقق رؤيته فيها على يد فخامة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في اقل من خمسين يوما حين أعلن أمام العالم بالامم المتحدة أن (القدس ليست للبيع ) ورفع يده اليمنى بشارة التوحيد وهو ما توافق مع محتوى العمل الفني الذي صاغه حمزة حين رسم فيه خريطة فلسطين على هيئة يد ترفع شارة التوحيد وهو ما تعبر عنه الخريطه لمن يتأمل فيها لليد العليا التي تحمل الرقم ١٨ وصرح للصحفين حين ذاك ان هذه اللوحة بالتحديد .. (هي ليست للبيع) تأكيدا للمعنى المراد إيصاله للناس من خلالها وذلك فيما يخص اللوحة فما بالكم بمن تعبر عنه اللوحة وهي أرض فلسطين العربية كاملة .. والمفارقة العجيبة في هذه اللوحة انها رسمت في عام ٢٠١٨ واليد اليمنى تحمل الرقم ١٨ لذلك أطلق عليها اسم اللوحة رقم ١٨ يقول حمزة أن اللوحة فنيا تنتمي المدرسة الرمزية وهي سهلة وبسيطة التكوين وفي نفس الوقت ذات معنى كبير وعظيم
ويذكر ان للفنان إيهاب حمزة عدة لوحات تتكلم عن قضية القدس ورؤيته الحالية والمستقبلية المبشرة لها وأكد حمزة أن كلها خواطر ورؤى حقيقية أتت علي من فضل الله سبحانه وتعالى وان المولى عز وجل اعانه على صنعها وقال إن هذه اللوحة على وجه الخصوص هي ملك واهداء الى الشعب الفلسطيني وهي غير مكتملة ويتمنى تكملة اللوحة في حضور رمز من الرموز قريبا باذن الله ·

Facebook Comments

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق